أشـــعــــار ســــودانـــيــــة

أشـــعــــار ســــودانـــيــــة

أشعار لشعراء السودان باللهجة السودانية و الفصحى

سيد عبد العزيز .. محاسنك

 

أقيس محاسنك بمن

يالدر الماليك تمن

نور عينى نور الزمن

ما شفنا فى طول الزمن

سواك بدرى فى داخل كمن

الأنوار .. يتزاحمن

فى خدودك أخدن أمن

ومن فاهك يتبسمن

بروق فى بروق يتقسمن       

دى الدنيا أم جنة عدن

شفنا ملاك لا بس بدن

إنسان لكن مفردا

حاز النور حاز اللدن

 

غصنه مهفهف أملدا

وهيبة أسد فى عيون شدن

يا الجبرة المازجة العجن

وجسمك بالطيب انعجن

إذا النسمات بيك عرجن

طبقات الجو يتأرجحن

والأنفس يتهيجن

أنت نرجس من الوسن

لعيونها الأعين جسن

وأن آية الحسن الأسن

وغصون الروض يتمايسن

فى ذلك الزى الحسن

سيد عبد العزيز ..  ساحر المحاجر

 

مليح الزى ساحر المحاجر

يالحجروك لى نومى حاجر

بهاجر ليك يا اللى هاجر

يا اللغز الفى شرحه حائر يعجز عنه العقله ناير

ليك منازل فى الضماير تجليت فوق البصاير

وعن العين سابل الستاير

يا حبيبى النديان وناير أدور قربك ولى بعدى داير

ما بتنزار وما جيتنا زائر مثال الجبرة عليك سائر

كيف أتعدل يا الطبعه جاير

وكيف أرتاح وأنا دمى ثائر

تعال حساب راجع الدفاتر يامثال اللى عرضه ساتر

لأجلك كم راعيت خاطر لأجلك كم خضت المخاطر

وراك بالمال والروح أخاطر

فترت معاك يالطرفه فاتر

تتواضع وقدرك عالى أرفع من سموه معالى

أدبك مضرب الأمثالى ولأخلاق جمالها مثالى

شفتك يوم تضوى تلالى

قلت الليلة هلى هلالى

حسن الدنيا إتجلالى والأحجار حداك لآلى

برسالة المحبة أو حالى حسنك وسحره أُر حالى

كأنى نبي الزمان الحالى

من الناس بقالى حالى

ما بهم إن سهت ليالى وأسهرن اللى كانوا حيالى

فناى فى هواك أحيالى ذكرى ترددها الأجيالى

 

 

وكل حسن مالك حسن

روضك زى عارضين صفن

حلاك سحرك ماسحر فن

كواكب النور البلصفن

بصفاتك ما أتوصفن

بدور الكون لو ينصفن

يسجدن ليك ما يكون وفن

فيك عيون بالحسن إزدرن

ومهما أفكارهم يكبرن

زى حسنك ما يعبرن

مع البدرين سيرك سرن

ومن وزنك هن يقصرن

ضاحك البرق .. عمر محجوب البيلي

 

ايا ضاحك البرق حيّ نزيل الخباء

ورو مضارب عزة بالغيث دوما، وحدث عن الراحلين

وعن شجرات الخلاء

ها أنا في المدائن منتشر أبتغيك، تجيئين بالطيبات

ودفء العشيرة وقت الحصاد

أحبك نيلاً ونيماً وعهداً قديماً وعشقاً مقيماً تمدد

ما بين خاصرتي والفؤاد

وما لي إذا كنت أعشق هذي البلاد؟

وأشتاق عزة، لا الجند يمنعني الشوق جهراً،

وهذا النهار لنا والرغائب دون انتهاء

أيا طائراً من رماد الحرائق منبعثاً يرفض الموت قبل الوفاء

 

بابكر البشير خليفة .. منادي القلب

 

نادي منادي القلب الواجف * ولبى البشر الصوت الخاطف

 جينا البلد الطاهر عمره   *  وسال الدمع السابل وزارف

ركعنا.. سجدنا.. طفنا.سعينا  * جلسنا دعينا تلينا مصاحف

زرنا الهمزه وسبعة مساجد      *    وزرنا بقيع الجيل السالف  

بقيت بالحب النبوي متيم        *   مليت بالشعر الصوفي صحائف

قلت أزورك أعانق نورك       *   ونبض القلب الشوق الجارف  

نويت أسقيك إحساس بالنيل      *   وغنوة ريد بصوت الكاشف

سألت عليك مليون متغرب      *    سألت عليك أحزاب وطوائف

طلبت العقل الآلي السنتر        *    لعله يحدد نمرة هاتف

كان الرد السلبي مسطر         *    قال العقل البنضم آسف

خلاص الأمل الشايلو اتبعثر     *   ورفض الحظ القاسي يحالف

ولما العقل احتار واتحير   *    قلت أسافر ليك وأجازف

 أركب عربه ظريفه خفيفه *  أأجر هنتر وطبعاً عارف

لو تترحل خالي إقامة * تكون في حساب الشرطي مخالف

مهما تحاول تختا الكشه    * ليك العسكر لازم يصادف

يقول لك وخّر وري هويتك * جنب عندك وخليك واقف

رجعنا بلدنا وما تلاقينا      * وماتهنينا بالونسات الفيها طرائف

ليك وصية تتم بالنية        * من القلب الكلو عواطف  

تعال اتهنى وكمّل دينك     * شقى في الغربة الزول العازف

ألف تحية لكل مهاجر       * صان العشرة معاك في الطائف  

حي جمال الطقس الساحر   * وكل ثمار الشجر الوارف

وأقبل من سودانا تحية      * إنت ضميرو وجرحو النازف

حبيبتي السمراء .. عمر رجب

حبيبتي السمراء
لاتحتاج الي الاطراء
الفتها
كالفة جذور الاشجار
للماء
عشقتها
كعشق السقيم للداء
حدقت في عينيها
فما ابهاه صفاء
البؤبؤ فيها
كنجم لاح من سماء
ووجهها غار منه الضياء
لم تكفيني الحروف
لا الف ولا ياء
ابحث عن حروف
تحت اشعتك البنفسجية
وفوق انوارك الحمراء
الان رايتها
عربية الملامح
زنجية الدماء
حينها
هطلت الامطار.....
يميني....تفتحت الازهار
شمالي
فاضت الانهار
ورقصت عروس البحار
اخبروها ان الطبيعة
بدات تغار
صدوقني غير
حبيبتي السمراء
لن اختار

 

 

 

ASA website

 

 
1