إنتاج الهلام الملكي للإستعمال الشخصي أو لتربية الملكات

إنتاج الهلام الملكي للإستعمال الشخصي أو لتربية الملكات

 يمكن إنتاج الهلام بكميات قليلة للإستعمال الشخصي بعدة طرق منها

أ-  بإختيار مجموعة من الخلايا القوية وترقيمها وتغذيتها بمحلول سكري لمدة أسبوع .   بعد إنتهاء هذه المدة يتم عزل ملكة كل خلية مع ثلاثة إطارات تحتوي على حضنة مغلقة وحبوب لقاح وعسل في صندوق سفر مع إضافة إطار فارغ أو إثنان حسب تصميم هذا الصندوق بحيث يمتليء بالإطارات , يرقم كل صندوق بنفس رقم الخلية الأم (لإرجاعه لنفس الخلية بعد ثلاثة أيام ومنعا لإنتشار الأمراض) . تنقل هذه الصناديق إلى مكان يبعد عن المنحل مسافة لاتقل عن 4 كيلو متر . تضاف إلى الخلية الأم عدد من الإطارات الفارغة أو المحتوية على عسل وحبوب لقاح مساوي لعدد الإطارات المرفوعة منها مع الملكة . بعد ثلاثة أيام من إجراء هذه العملية ترفع الإطارات المحتوية على بيوت الملكات ويشفط الهلام بإستخدام الجهاز الموضح بالشكل رقم 1 بعد أن تزال اليرقات من هذه البيوت . يضم كل طرد إلى خليتة الأم بإحدى طرق الضم . ويمكن تكرار هذه العملية بعد اسبوعين أو ثلاثة أسابيع من عملية الضم . كما يمكن تقسيم المنحل إلى عدة مجموعات , ويتم إجراء هذه العملية على مجموعة تلوى الأخرى وبذلك نستطيع تجميع الهلام كل ثلاثة أيام  . يوضع الهلام في زجاجة معتمة اللون ويحفظ في ثلاجة على درجة الصفر المئوية.

ب - بإختيار مجموعة من الخلايا القوية وعزل ملكة كل منهم مع ثلاثة إطارات من الحضنة المغلقة والعسل وحبوب اللقاح في صندوق سفر مع إضافة إطارفارغ أو إثنان لكل منهم . يتم نقل هذه الصناديق إلى موقع بعيد عن المنحل , ويمكن إرجاع هذه الصناديق بعد ثلاثة أيام

يضاف إلى الخلية الأم عدد من إطارات الحضنة المفتوحة مساويا للعدد المرفوع منها و يضاف لها كذلك نحل صغير بالسن بشكل  مستمر لتعويض الفقد في نحل الخلية الأم المنتج للهلام الملكي

  يتم إستبدال بعض إطارات الحضنة المغلقة كل ثلاثة أيام بإطارات تحتوي على بيض فاقس أو يرقات لاتزيد أعمارها عن يومان 

وقبل نهاية فصل الربيع  أو عند الرغبة بالتوقف عن إنتاج الهلام , يتم إدخال ملكات ملقحة إلى هذه الخلايا راجع صفحة  

  الحصول على نحل صغير بالسن لتربيةالملكات   بإستخدام الحاضنة الكهربائية

إنتاج الهلام الملكي على نطاق تجاري

يتم إنتاج الهلام على نطاق تجاري بعدة طرق حديثة منها

إستخدام الخلايا الأفقية أو ذات الملكتين

بصنع خلية مقسمة إلى ثلاثة حاضنات .تتسع كل من الحاضنتين الواقعتين على طرفي هذه الخلية لعشرة إطارات والحاضنة الثالثة التي تتوسطهم لستة إطارات ويفصل بينها وبين هاتين الحاضنتين جدارين من حاجز الملكات   انظر الشكل التوضيحي رقم 2 

خطوات تحضير الخلية

بنقل خليتين من المنحل إلى مكان أخر يبعد مسافة لاتقل عن 4 كيلومتر عن المنحل وبعد ثلاثة أيام من نقل هاتين الخليتين يتم إرجاعهما إلى المنحل ويتم وضع إحدى هاتين الخليتين على إحدى أطراف الخلية ذات الملكتين والأخرى على الطرف الأخر . تفتح بوابات هاتين الخليتين مباشرتا ,وبعد يوم من فتح البوابات تفرغ إطارات كل خلية في الحاضنة المجاورة لها ويوضع في الحاضنة التي تقع في الوسط أربعة إطارات تحتوي على حضنة وعسل وحبوب لقاح بحيث يقع إثنان منهم على إحدى أطراف هذه الحاضنة والباقي من هذه الإطارات على الطرف الأخر منها. وبذلك يبقى وسط هذه الحاضنة فارغ وذلك لمنع تشابك نحل هاتين الخليتين وبمرور نحل الخليتين عبر الصندوق الأوسط وتعلقه بالإطارات تختلط رائحة هاتين الخليتين . يضاف إطارين إلى هذه الحاضنة ليكتمل العدد إلى ستة إطارات وذلك بعد مرور عدة أيام من عملية الضم. تطعم الكؤوس الشمعية أو البلاستيكية ويرفع عدد من الإطارات الحاضنة الوسطية بعد هز النحل العالق بها ويوضع مكانها إطارات الكؤوس . بعد ثلاث أيام من إجراء التطعيم يشفط الهلام ويحفظ كما تم ذكره بالطرق السابقة راجع تربية الملكات بطريقة الكؤوس الشمعية

إستخدام الخلايا العامودية

خطوات تحضير الخلية

بإنتخاب خلية قوية ذات طابقين يرفع عدد من إطارات الحضنة والعسل وحبوب اللقاح إلى الطابق العلوي ثم يضاف للطابق السفلي عدادا من الإطارات الفارغة مساويا للعدد المرفوع منه مع وضع حاجز ملكات بين الطابقين . بعد 24 ساعة من إجراء هذه العملية تكون هذه الخلية جاهزة لتربية بيوت الملكات وإنتاج الهلام . تطعم عدة إطارات من الكؤوس وتوضع في الطابق العلوي  على أن تتوسط إطارات الحضنة . بعد ثلاثة أيام يشفط الهلام ويحفظ ويمكن تكرار هذه العملية بشرط تغذية هذه الخلايا بشكل مستمر أو بإستخدام نظام الخلايا ذاتية التغذية راجع إستخدام الخلايا ذاتية التغذية

العودة إلى الصفحة الرئيسية